الثلاثاء , 26 سبتمبر 2017

FDA تصدق على علاج جديد لسرطان الدم النخاعى الحاد

صدقت إدارة الغذاء والدواء الأمريكية FDA، اليوم، على عقار جديد لعلاج المرضى البالغين المصابين بسرطان الدم النخاعى الحاد الذين لديهم طفرة جينية محددة تسمى “FLT3”، بالاشتراك مع العلاج الكيميائى.

وأوضحت الـ“FDA” أن العلاج الجديد يدعى Rydapt ويحتوى على المادة الفعالة (midostaurin) ويعمل على علاج سرطان الدم النخاعى الحاد الذى يصيب نخاع العظام ويؤدى إلى زيادة عدد خلايا الدم البيضاء فى مجرى الدم.

ويقدر المعهد الوطنى للسرطان أنه سيتم تشخيص ما يقرب من 19930 شخصا بسرطان الدم النخاعى الحاد فى عام 2016، ومن المتوقع أن يموت 10430 شخصا بسبب المرض.

وقال “ريتشارد بازدور” المدير العام لمكتب مكتب أمراض الدم والأورام فى مركز تقييم الأدوية والأبحاث فى إدارة الأغذية والعقاقير ومدير قسم الأورام فى إدارة الأغذية والعقاقير، إن Rydapt هو أول علاج مستهدف لعلاج المرضى المصابين بسرطان الدم النخاعى الحاد، بالاشتراك مع العلاج الكيميائى.

وأشارت الهيئة الأمريكية إلى أن Rydapt هو مثبط للإنزيمات الذى يعمل عن طريق منع العديد من الإنزيمات التى تعزز نمو الخلايا.

وتشمل الآثار الجانبية الشائعة لـRydapt فى المرضى الذين يعانون من سرطان الدم النخاعى الحاد: انخفاض خلايا الدم البيضاء بالحمى (قلة العدلات الحمضية) والغثيان والتهاب الأغشية المخاطية والتقيؤ والصداع وبقع على الجلد بسبب النزيف (نمش)، وألم بالجهاز العضلى الهيكلى، والنزيف فى الأنف (رعاف)، وارتفاع نسبة السكر فى الدم وعدوى الجهاز التنفسى العلوى.

ويجب على النساء الحوامل أو المرضعات عدم تناول Rydapt لأنه قد يسبب ضررا للجنين النامى أو المولود الجديد، والمرضى الذين يعانون من علامات أو أعراض تلف الرئة (السمية الرئوية) يجب التوقف عن استخدامه.

عن الشرقاوي

اترك رد

%d مدونون معجبون بهذه: